Scroll To Top

أعضاء المكتب الفيدرالي يرفضون الاستقالة ويتحدون الوصاية!

المشاهدات : 2254
0
آخر تحديث : 23:28 | 2021-05-11
الكاتب : ل ص

مع اقتراب نهاية المهلة الممنوحة لهمتقترب المهلة الممنوحة من طرف وزارة الشباب والرياضة لأعضاء المكتب الفيدرالي فيما يخص اختيار منصب واحد ووحيد لهم وعدم الوقوف في المحظور مع قانون التلافي، من نهايتها، حيث سيكون آخر آجل لذلك يوم الخامس عشر من الشهر الحالي.

 غير أن كل البوادر تلوح وتسير في طريق رفض أعضاء المكتب الفيدرالي في الاستقالة من أحد مناصبهم سواء في الرابطات الولائية أو الجهوية أو المكتب الفيدرالي، بالرغم من أن رئيس الاتحادية قد أشار في وقت سابق بأنه سيسهر على تطبيق القانون بحذافيره بما في ذلك قضية قانون التلافي.

غير أن الجو العام يوحي بأن بعض الأعضاء ممن يقع عليهم هذا القانون لا يتجهون للاستقالة بدليل تصريحات البعض منهم والتأكيد على أن القانون لا يخص الأعضاء، بل الرئيس كما أنهم تحدوا الوصاية عندما أكدوا على وجود نفس المشكل على مستوى وزارة الشباب والرياضة والهيئات الأخرى.

 وهو ما يؤكد سعي هؤلاء للبقاء في مناصبهم والجمع بينها ومحاولة التشبث بقرارهم، غير أن تاريخ الخامس عشر من الشهر الحالي سيوضح الكثير من الأمور وكيفية تعامل الوزارة مع الأمر وقبل ذلك رئيس الاتحادية الذي ينتظر أن يحسم الأمور بداية من تطبيق القانون على نفسه والتخلي بشكل نهائي عن شباب بلوزداد، وصولا للأعضاء الذين تعودوا على الظفر بعدة مناصب وممارستها دون حسيب أو رقيب لهم على حساب إطارات وكفاءات قادرة على المضي قدما. والأكيد أن الأيام القليلة القادمة من شأنها أن توضح الكثير من الأشياء والأمور.

 


أعمدة البلاد