Scroll To Top

مقتل مفتي دمشق بعد انفجار عبوة ناسفة كانت "مزروعة في سيارته"

المشاهدات : 1200
0
آخر تحديث : 08:39 | 2020-10-23
الكاتب : وكالات

وكالات - قُتل مفتي دمشق وريفها، محمد عدنان الأفيوني، بعد استهداف سيارته بعبوة ناسفة، مساء الخميس، في بلدة قدسيا العاصمة السورية.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن وزارة الأوقاف قولها إن "الأفيوني ارتقى إلى الله شهيداً إثر استهداف سيارته في قدسيا بتفجير إرهابي غادر نتيجة عبوة ناسفة مزروعة فيها".

وأشارت الوكالة إلى أن الأفيوني، المولود في دمشق 1954، يعد من كبار علماء سوريا والعالم الإسلامي، وأنه عضو المجلس العلمي الفقهي في وزارة الأوقاف ومفتي دمشق وريفها.

كما شغل منصب المشرف العام على ما يسمى مركز الشام الدولي الإسلامي لمواجهة التطرف.

يأتي هذا فيما نشرت صفحة وزارة الأوقاف عبر فيسبوك، صورًا لم يتسن لـCNN التحقق من صحتها، باعتبارها للحظة انفجار العبوة الناسفة في سيارة الأفيوني.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 4 و 1 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

أعمدة البلاد