Scroll To Top

كوهلر يعقد اجتماعا حول القضية الصحراوية بمجلس الأمن الدولي

شهادات مروعة عن جرائم المخزن في الجامعة الصيفية للبوليساريو ببومرداس

المشاهدات : 405
0
آخر تحديث : 20:54 | 2018-08-07
الكاتب : بهاء الدين.م

الصحراء الغربية

البلاد - بهاء الدين . م - يعقد المبعوث الأممي للصحراء الغربية هورست كوهلر، اليوم، اجتماعا بمجلس الأمن الدولي حول جولته الإقليمية الأخيرة الرامية إلى بعث المفاوضات بين جبهة البوليساريو والمغرب المتوقفة منذ سنة 2012. وبالمقابل نقل عدد من المواطنين الصحراويين والمناضلين في المجال الحقوقي والإنساني قدموا من الأراضي الصحراوية المحتلة خلال أشغال الجامعة الصيفية لكوادر ”البوليساريو” ببومرداس وقائع وشهادات مروعة عن معاناة الشعب الصحراوي بكل أطيافه وفئاته على يد المحتل المغربي.

ومن المرتقب ان يعلم الرئيس الألماني الأسبق مجلس الأمن الدولي بـ«آخر نشاطاته” التي قام بها في إطار المسار الأممي، حسب ما أشارت إليه الأجندة التوقعية لمجلس الأمن خلال شهر أوت. أما الاجتماع فسيعقد في جلسة مغلقة ومن ”المحتمل جدا” أن تقدم الهيئة الأممية على إثر ذلك عناصر للصحافة في شكل بيان تقدمه المملكة المتحدة بصفتها رئيسة المجلس خلال شهر أوت، حسبما أكده مصدر أممي مقرب من الملف. ويتعلق الأمر بالاجتماع الثاني لهورست كوهلر منذ تعيينه كمبعوث شخصي للأمين العام الأممي للصحراء الغربية والذي يأتي ايضا في أقل من شهرين بعد جولته الى المنطقة حيث اجرى محادثات مع طرفي النزاع ألا وهما جبهة البوليساريو والمغرب والبلدان الملاحظان موريتانيا والجزائر. إلى ذلك نقل عدد من المواطنين الصحراويين والمناضلين في المجال الحقوقي والإنساني شهادات مروعة عن جرائم الاحتلال المغربي في حق الشعب الصحراوي بكل أطيافه. وبتأثر كبير عبرت الإعلامية الصالحة بوتنكيزة، المقيمة بمنطقة العيون المحتلة بالصحراء الغربية والتي حلت مع وفد يضم 34 من رفقائها ضيفة على فعاليات الطبعة التاسعة للجامعة الصيفية لإطارات الجمهورية العربية الصحراوية وجبهة البوليساريو ببومرداس، عن عمق الألم والتهميش والمعاناة التي يتعرض لها يوميا الشعب الصحراوي. وأكدت السيدة الصالحة، في الثلاثين من العمر وتشتغل كمراسلة للتلفزيون الصحراوي من المناطق المحتلة، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية المعاملة العنيفة التي لاقتها من شرطة المحتل أثناء مشاركتها في مظاهرات طلابية احتجاجية سلمية مساندة لقضيتهم. وبعد سردها لعدد من الأمثلة والشهادات الحية عن الواقع الأليم المعيش لشعبها في ظل الاحتلال المغربي، ذكرت أن ”المرأة الصحراوية والطلبة وفئات واسعة من المجتمع الصحراوي تعاني يوميا في سجون المحتل من ويلات التضييق والتعذيب والتنكيل”. ومن جانبه قال الطالب الجامعي البشير الإسماعيلي، الناشط السياسي والحقوقي والإعلامي القادم من منطقة العيون المحتلة، في شهادته بأنه تعرض للاعتقال داخل الحرم الجامعي سنة 2013 ”بتهم جاهزة توجه ضد جميع المناضلين الصحراويين” وتم تقديمه للمحاكمة ثم السجن ”بتهم ملفقة تتمثل في المس بمقدسات الدولة والعصيان المدني والتجمهر المسلح”.

ومن جانبه أشار محمد محمد العالم، الناشط الحقوقي المقيم بالأراضي الصحراوية المحتلة، إلى أنه كان ضحية للاختطاف لمدة 10 أيام من طرف المخابرات المغربية بسبب نشاطه السياسي بداخل الجامعة حيث تعرض خلالها ”لأبشع أنواع التعذيب والتجريد من نزع الملابس والتعذيب النفسي” كما قال.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 3 و 8 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

"بلا قيود" مع أبو جرة سلطاني، رئيس المنتدى العالمي للوسطية

نشر في :13:51 | 2018-10-07

"بلا قيود " مع وزير الثقافة عز الدين ميهوبي

نشر في :10:07 | 2018-09-30

"بلا قيود " مع وزير المجاهدين الطيب زيتوني

نشر في :13:49 | 2018-09-24

وزير الموارد المائية حسين نسيب ضيف العدد الأول من حصة بلا قيود


أعمدة البلاد