Scroll To Top

وزير الموارد المائية: حجم المياه المعالجة سيصل إلى 600 مليون متر مكعب سنة 2020

مدينة عين وسارة ستستفيد من محطة لتصفية مياه الصرف الصحي سنة 2019

المشاهدات : 235
0
آخر تحديث : 16:39 | 2018-05-17
الكاتب : البلاد.نت

أكد  وزير الموارد المائية، حسين نسيب اليوم  الخميس بالجزائر أن حجم المياه المستعملة المعالجة سيرتفع إلى 600 مليون متر  مكعب في سنة 2020 مشيرا إلى أن إنتاج هذا النوع من المياه سيوجه لسقي الأراضي الفلاحية.

وأوضح السيد نسيب في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية على هامش جلسة الأسئلة الشفوية بالمجلس الشعبي الوطني ترأسها السيد السعيد بوحجة، ان التجميد طال في 2015 عدة مشاريع  في العديد من  القطاعات من ضمنها مشاريع قطاع الموارد المائية وأخرى تتعلق بمشاريع الصرف الصحي و ذلك "بسبب الوضعية المالية للبلاد".

وتابع الوزير يقول أنه تم رفع التجميد عن مشاريع انجاز 27 محطة كبيرة لتصفية مياه الصرف الصحي في 2017 بقرار من رئيس الجمهورية مشيرا إلى أهمية هذه المحطات خاصة في الحفاظ على الصحة العمومية والبيئة والمورد المائي .

كما ستسمح هذه المحطات، بتعزيز الحضيرة الوطنية لمحطات تصفية  مياه الصرف الصحي و التي تقدر حاليا ب 184 محطة، كما ستسمح أيضا بأن تصل كمية  المياه المعالجة الى 600 مليون متر مكعب ( م3) في غضون سنة 2020".

وفي ذات السياق، أفاد المسؤول الاول على قطاع الموارد المائية أن هناك تنسيق مع وزارة الفلاحة من أجل استغلال المياه المستعملة المعالجة في مجالات السقي الفلاحي.

وقال الوزير أن الجزائر قطعت شوطا كبيرا في مجال الربط بشكبات الصرف الصحي  حيث ارتفع معدل الربط ليصل الى 91 بالمئة مشيرا الى انه بفضل المشاريع التي هي  في طور الانجاز سيتم رفع هذه النسبة أكثر .

وأشار الوزير ان هناك برنامج خاص لتطهير الاودية خصوصا من جانب الوقاية من الفيضانات.

وفي رده على سؤال النائب خالد رحماني (حزب جبهة التحرير الوطني) والمتعلق  بعدم وجود محطة لتصفية مياه الصرف الصحي بعين و سارة بولاية الجلفة و ما له من  آثار على الثروة المائية بالمنطقة، قال السيد نسيب ان ولاية الجلفة تحتوي على  شبكة تطهير طولها 1.390 كم و يصل معدل الربط بالشبكة 93 بالمئة.

كما اوضح ان قطاعه بادر بثلاث دراسات لانشاء محطات لتصفية المياه المستعملة  في كل من بلديات عين وسارة و مسعد و حاسي بحبح مشيرا الى ان محطة عين وسارة  تعد من اهم المحطات  حيث تصل قدرة معالجتها للمياه المستعملة الى ما يعادل 38  الف متر في اليوم.

من جهة أخرى، ذكر الوزير ان ولاية الجلفة تتوفر على محطة كبيرة لمعالجة  المياه المستعملة بمدينة الجلفة و تصل قدرتها الى 36 الف متر مكعب يوميا، مضيفا ان هذه المحطة عرفت توسعة واعادة الاعتبار وصيانة تجهيزاتها في 2013.

وبالنسبة لمدينة عين وسارة، اوضح السيد نسيب ان تم اقتراح في مشروع قانون المالية لسنة 2019 تخصيص غلاف مالي مناسب لانجاز محطة لتصفية مياه الصرف  الصحي.

وقال الوزير ان مصالح الموارد المائية حريصة على الحفاظ على صحة المواطنين، مضيفا انه لم تسجل اية حالة من الامراض المتنقلة عبر المياه .

وأشار أن القطاع يسعى لحماية أحواض المياه الجوفية و كذا السطحية ضمن البرامج التنموية المختلفة بتسجيل محطات معالجة المياه المستعملة عبر مدن  ولاية الجلفة كلما توفرت القدرات المالية لتحقيق ذلك.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 6 و 4 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

هكذا اختطفت “سلسبيل” واغتصبت وقتلت على يد جار السوء .. الجزائريون تحت الصدمة؟

نشر في :19:04 | 2018-08-16

البلاد اليوم: كل شيء عن أضاحي العيد بالجزائر .. معضلة الأسعار والبزناسية الذي يربحون وينتفخون؟!

نشر في :08:17 | 2018-08-03

الشرطة والدرك في عمليات مداهمة لمواجهة "مافيا" الشواطئ

نشر في :17:51 | 2018-07-23

كيف تستغل مافيات الإتجار بالبشر والدعارة اللاجئين الأفارقة في الجزائر؟


أعمدة البلاد