Scroll To Top

تفكيك أخطر شبكة احتالت على المستفيدين من مشاريع "أونساج" بمستغانم

استأجروا سيارات وشاحنات بعقود مزيفة لشركات وهمية مقابل أموال معتبرة

المشاهدات : 383
0
آخر تحديث : 21:49 | 2018-03-12
الكاتب : رياض.خ

مستغانم

أمر وكيل الجمهورية لدى محكمة مستغانم صباح أمس بإيداع 13 شخصا يشكلون عصابة خطيرة في النصب والاحتيال والتزوير واستعمال المزور وسلب أموال الغير، الحبس المؤقت فيما تم وضع أربعة تحت الرقابة القضائية واستفادة ثلاثة  من أعضاء الشبكة من الاستدعاء المباشر. وقال المصدر إن المتهمين الموقوفين احتالوا على أكثر من 93 شابا استفادوا من مشاريع الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب، من خلال ابرام عقود مزيفة مقابل الاستفادة من سياراتهم ومركباتهم الثقيلة ومعدات ميكانيكية مستخرجة من وكالة "أونساج " نظير مبالغ مالية معتبرة.

وحسب المصادر التي استقتها "البلاد"، فإن العصابة عرضت على هؤلاء الشباب استئجار مركباتهم والاتهم الميكانيكية لاستغلالها وذلك لاحتياجات شركات وهمية ومؤسسات اقتصادية لا وجود لها على أرض الواقع مقابل مبالغ مالية. والمحير في قضية الحال أن الضحايا سلموا أملاكهم مقابل أموال ونسب من فوائد الشركات الوهمية، حيث تظاهر أعضاء العصابة أنهم يملكون مؤسسات في الصحراء والجنوب الجزائري وأخرى تنشط في الجلفة، الجزائر العاصمة، تيزي وزووموانئ بجاية، وهران وتنس، واستطاعوا اقناع 93 مستفيدا من دعم وكالة تشغيل الشباب بوضع سياراتهم ومركباتهم وشاحناتهم في هذه الشركات الكبرى، وهو ما جعل الضحايا يسارعون الى توقيع وثائق مزورة لإبرام عقود وهمية، استخدمت العصابة مختلف الطرق الاحتيالية على نطاق واسع للايقاع بالضحايا مقابل أموال معتبرة نظير عقود شهر إيجار فقط.

ولفت المصدر الأمني الى أن العصابة لم تقف عند هذا الاحتيال الخطير، بل أعطت ثقة أكبر للضحايا لتصديق "أكبر خدعة" في العقود الوهمية من خلال تأمين شامل للمركبات من سيارات ومعدات ميكانيكية بمجرد التوقيع على العقود المزيفة والاموال المدفوعة، فورها استولى المحتالون على كامل الوسائل من سيارات وشاحنات ومعدات واختفوا عن الأنظار.

وطبقا لما أورده المصدر، فإن عملية توقيف المتهمين، جاءت بعد شكاوى الضحايا إلى المصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية مستغانم، من شباب يقطنون بعاصمة الولاية، الحجاج، سيدي لخضر الساحلية، عشعاشة، بوقيراط وسيرات، للتبليغ عن تعرضهم لاحتيال وسرقات لتعرض مركباتهم من انواع هيونداي، رونو وبيجو وماستر لاختفاء في ظرف أسبوعين.

فيما أبلغ البقية عن ضياع عتادهم من محركات ضخ، حفارات على اختلاف أشكالها وماركاتها، ماكينات تقطيع الأسوار، ألات "كلارك"، كانوا استفادوا منها في اطار مشاريع دعم وتشغيل الشباب.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 1 و 4 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

الأخبار بالفيديو

القائمة

العدد 02 من " القضية رقم مجهول " على قناة البلاد

نشر في :08:29 | 2018-11-16

البلاد اليوم تستضيف الوزير السابق، عمار تو، لمناقشة أزمة الأفلان، الرئاسيات وطبع النقود

نشر في :08:51 | 2018-11-11

"بلا قيود" مع الناطق الرسمي باسم حزب الأرندي، صديق شهاب

نشر في :08:12 | 2018-11-10

العدد 01 من برنامج " قضية رقم مجهول " على قناة البلاد


أعمدة البلاد