Scroll To Top

جثة حراق تطيح بشبكة دولية لتهريب البشر يقودها مسيّر شركة معروف بعين الترك

تعود وقائع القضية إلى 02 جانفي

المشاهدات : 12306
0
آخر تحديث : 20:43 | 2021-01-10
الكاتب : رضوان بوعالية

تعبيرية

 البلاد. نت- رضوان بوعالية - أودع قاضي التحقيق لدى محكمة عين الترك عصر اليوم الأحد تاجرا معروفا بالكورنيش الوهراني ومسيّرا لشركة خاصة الحبس، بجملة من التهم الجنائية منها تكوين جمعية أشرار دولية لغرض تهريب المهاجرين والتستر و عدم التبليغ عن جناية،  كما أمر قاضي التحقيق بإحالة متهمين آخرين على الرقابة القضائية.

تفاصيل وقائع القضية تعود إلى تاريخ 02 جانفي الفارط عندما انتشلت مصالح الحماية المدنية جثة في حالة متقدمة من التعفن لشاب في الثلاثينيات من العمر على مستوى شاطئ ( لامدراق ) بإقليم بلدية عين الترك، وفور ذلك فتح أفراد مصلحة الشرطة القضائية بأمن الدائرة تحقيقا معمقا لجمع المعلومات من محيط الضحية الذي تم تحديد هويته من قبل مصالح الطب الشرعي.

الضحية كان يعمل ملاحا بحريا وقد اتضح أنه شارك في تهريب و ترحيل عدد من الشباب الراغب في الهجرة السرية نحو إسبانيا، حيث أبحر منذ أسابيع رفقة 12 حراقا من بينهم قاصر، و بمجرد مغادرتهم الشاطئ الصخري طاردتهم عوامة تابعة لقوات خفر السواحل التي تمكنت من توقيفهم، غير أن المرشد ( الضحية ) اختفى عن الأنظار بعد أن فر و رمى بجسده في البحر بغرض الفرار من العقاب.

وقد كثّف المحققون على إثر ذلك تحرياتهم حول القضية ، إلى أن تم فك لغزها بأن توصلوا إلى هوية الرأس المدبر و منظم رحلات الموت، الذي تبين أنه تاجر معروف و مسيّر لشركة خاصة.

وتم توقيف المتهم عشية الخميس الفارط بعد أن اعترف بالتهم المنسوية له وكشف عن  مجموعة من الأشخاص الذين يشتبه في انتماءهم إلى العصابة الإجرامية الدولية.

لا يوجد تعليق

تعليق

التفاعل بدون حسابي :

الاسم :*
البريد الإلكتروني :*
النص :*

عدد الأحرف المتبقية 500

مجموع 8 و 1 يساوي :*

التفاعل مع حسابي :

ليس لديك حساب ؟ يمكنك الاشتراك مجانا

اسم المستخدم :*
كلمة المرور :*

أعمدة البلاد